Uncategorized

وفاة الكاردينال بيدرو روبيانو ساينس رئيس أساقفة بوغوتا شرفا

توفي في 15 أبريل في بوغوتا الكاردينال بيدرو روبيانو ساينس عن عمر واحد وتسعين عاما، والكاردينال بيدرو روبيانو ساينس رئيس أساقفة بوغوتا شرفا من مواليد كاراتاغو في كولومبيا في الثالث عشر من سبتمبر ١٩٣٢. نال السيامة الكهنوتية في الثامن من يوليو ١٩٥٦. وفي الثاني من يونيو ١٩٧١ عيّنه البابا بولس السادس أسقف أبرشية كوكوتا، ونال السيامة الأسقفية في الحادي عشر من تموز يوليو من العام نفسه.

ترأس اللجنة الأسقفية للرعوية الاجتماعية من السابع عشر من سبتمبر عام ١٩٧٥ وحتى الأول من يونيو عام ١٩٨١؛ وكان نائب رئيس مجلس أساقفة كولومبيا من العام ١٩٨٧ وحتى العام ١٩٩٠، ورئيسًا لمجلس الأساقفة من العام ١٩٩٠ وحتى العام ١٩٩٦، ومن العام ٢٠٠٢ وحتى العام ٢٠٠٥. وشارك في المؤتمر العام الثالث والرابع والخامس لمجلس أساقفة أمريكا اللاتينية والكاراييب، وتحديدا في بوبيلا عام ١٩٧٩، وسانتو دومينغو عام ١٩٩٢، وأباريسيدا عام ٢٠٠٧. كما وشارك في العديد من جمعيات سينودس الأساقفة من بينها الجمعية الخاصة من أجل أمريكا التي عُقدت في الفاتيكان من الثاني عشر من تشرين الثاني نوفمبر وحتى الثاني عشر من كانون الأول ديسمبر عام ١٩٩٧.

عُيّن في السابع من فبراير عام ١٩٨٥ رئيس أساقفة كالي، وكان أيضا مدبرا رسوليا على أبرشية يوبايان من الثاني والعشرين من أبريل ١٩٩٠ وحتى الخامس والعشرين من يناير ١٩٩١. عُين رئيس أساقفة بوغوتا في السابع والعشرين من ديسمبر عام ١٩٩٥. عيّنه البابا يوحنا بولس الثاني كاردينالا في كونسيستوار الحادي والعشرين من فبراير عام ٢٠٠١. أصبح رئيس أساقفة بوغوتا شرفًا في الثامن من يوليو ٢٠١٠.

هذا ومع وفاة الكاردينال بيدرو روبيانو ساينس أصبح مجمع الكرادلة مؤلفا من ٢٣٧ كاردينالا من بينهم ١٢٨ كاردينالا ناخبًا.

(راديو الفاتيكان)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى