Uncategorized

البابا فرنسيس يكتب تأملات درب الصليب في الكولوسيوم لأول مرة

أعلن الكرسي الرسولي، أن البابا فرنسيس سيكون للمرة الأولى، مؤلف تأملات رتبة درب الصليب التي تقام سنويًا في الملعب الروماني القديم (كولوسيوم) يوم الجمعة العظيمة الموافق 29 مارس الجاري.

وحسبما أفاد البيان الصادر عن دار الصحافة الفاتيكانية، فإن موضوع التأملات هو: “الصلاة مع يسوع على درب الصليب”، موضحًا بأنّ “رتبة درب الصليب سيكون تأملية للغاية: فعل صلاة ولحظة روحية تتمحور حول يسوع”.

وأشار إلى أن “التأملات ستكون مركزة بشكل كبير على المسيح، وستتسع النظرة لتمتد إلى عالم المعاناة، وبالتالي فإن الاتصال بالواقع الحالي سيكون أكثر حضورًا”. ومن ثم، “فإن الجديد في الأمر بالنسبة لدرب الصليب لهذا العام، أن الحبر الأعظم نفسه هو من سيكتب التأملات فيه”، بينما “كان البابا يعهد بكتابة النصوص لأفراد أو جماعات، في السنوات الماضية”. (أبونا)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى