أخبار مشرقية

بوساطة من الكرسي الرسول.. روسيا وأوكرانيا تقومان بعملية تبادل أسرى شملت عددًا من الكهنة

جدّد البابا فرنسيس صلاته من أجل جميع الشعوب المتألمة بسبب الحرب، وقال، بعد صلاة التبشير الملائكي: “لنصلِّ من أجل جميع الشعوب الجريحة أو التي تهددها الصراعات، ليحررهم الله ويعضدهم في النضال من أجل السلام”. وشكر قداسته الله على تحرير الكاهنين من الروم الملكيين، متمنيًا “أن يعود جميع أسرى هذه الحرب إلى ديارهم قريبًا”.

وأعلنت روسيا وأوكرانيا السبت أنهما قامتا بعملية تبادل أسرى شملت عددًا من الكهنة.

زيلينسكي يشكر الكرسي الرسولي

وأفاد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن كاهنين أوكرانيين من كنيسة الروم الملكيين الكاثوليك الأوكرانيّة، احتجزا في مدينة برديانسك التي تحتلها موسكو، سلما لكييف بفضل وساطة الفاتيكان. ولفت إلى أن روسيا احتجزت الكاهنين في أكتوبر 2022.

كما أعرب رئيس الكنيسة الكاثوليكيّة اليونانيّة الأوكرانيّة سفياتوسلاف شيفتشوك عن امتنانه للحبر الأعظم ودبلوماسية الفاتيكان على “مساهمتهم التي لا تقدر بثمن” في إطلاق سراح عشرة سجناء أوكرانيين، بما في ذلك الكاهنان إيفان ليفيتسكي وبوجدان هيليتا، من الرهبانيّة المخلصيّة.

من جهتها، أوردت روسيا أنها تسلّمت مسئولا في الإكليروس الأرثوذكسي الأوكراني هو الأسقف يونافان، إضافة إلى كاهنين آخرين، وكان الأسقف المذكور قد حكم عليه في شهر أغسطس 2023، بالسجن 5 أعوام لدفاعه عن الهجوم الروسي على أوكرانيا.

وتتعرّض الكنيسة الأرثوذكسية الأوكرانية، القريبة من بطريركية موسكو، لضغوط من قبل السلطات، رغم أنها قطعت علاقاتها مع موسكو بعد بدء الحرب. أما في الجانب الروسي، فقد برّر البطريرك كيريل الهجوم الذي شنته موسكو مؤكدًا دعمه للكرملين. وبداية الأسبوع، تبادلت روسيا وأوكرانيا 90 أسير حرب، أفرج عنهما كل طرف.

(أبونا)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى