Uncategorized

البابا يطلق نداءً للسلام في أوروبا وفي جميع أنحاء العالم

عاد البابا فرنسيس للدعوة مرة أخرى إلى السلام في العالم، ولدى تحيته المؤمنين خلال لقاء المؤمنين في ساحة كنيسة القديس بطرس بالفاتيكان، أشار فرنسيس إلى أن “بولندا تحتفل اليوم بعيد القديس ستانيسلاوس، الأسقف والشهيد، شفيع بلادكم”، ولقد “كتب عنه القديس يوحنا بولس الثاني أنه شاطر آلام أمتكم وآمالها من السماء، داعمًا بقاءها خلال الحرب العالمية الثانية بشكل خاص”.

ومن هنا أطلق فرنسيس النداء: “فلتعمل شفاعة القديس ستانيسلاوس اليوم أيضاً على أن تعم هبة السلام أوروبا وجميع أنحاء العالم، وبشكل خاص في أوكرانيا والشرق الأوسط”. وقال إنه “أمام مستقبل قد يبدو مظلمًا في بعض الأحيان، دعونا نحاول أن نكون زارعي رجاء ونساجين للخير، مقتنعين بإمكانية عيش الحياة بشكل مختلف وأن السلام ممكن”.

وفي نهاية اللقاء جدد البابا نداءه الصادق من أجل السلام في العالم، مذكّراً بأن “الكنيسة الإيطالية ترفع اليوم صلاة الابتهال إلى سيدة مسبحة الوردية في بومبي. أدعو الجميع إلى طلب شفاعة مريم العذراء، لكي يمنح الرب السلام للعالم أجمع، وبشكل خاص لأوكرانيا العزيزة والمعذبة، لفلسطين، إسرائيل وميانمار”. (وكالة آكي الإيطالية)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى