Uncategorized

البابا لمحطة “سي بي أس” الأمريكية: ابحثوا عن المفاوضات. ابحثوا عن السلام

“إن السلام المتفاوض عليه هو أفضل من حرب لا تعرف نهاية”، هذا ما قاله البابا فرنسيس موجهًا فكره نحو الحروب الدائرة في أوكرانيا وغزة ومناطق أخرى من العالم، وذلك في مقابلة أجرتها معه الصحفية نورا أو دونيل، مديرة برنامج “أخبار المساء”، في محطة “سي بي أس” الأميركيّة، عصر الأربعاء، في مقر إقامته ببيت القديسة مارتا بالفاتيكان.

ودعا الحبر الأعظم جميع البلدان التي تشهد حروبًا إلى وقف الاقتتال وقال: “ابحثوا عن المفاوضات. ابحثوا عن السلام”. وعندما سألته الصحفية عن عبارة “عمليات إبادة” بشأن ما يحصل في غزة، كرر البابا فرنسيس هذه العبارة وأكد أنه على تواصل يومي مع واقع المعاناة هناك. ولفت إلى أنه يصلي كثيرًا على نية وقف إطلاق النار في القطاع، مذكرًا بأنه يتصل هاتفيًا كل مساء، في تمام الساعة السابعة، بالرعية الكاثوليكية الوحيدة في غزة ليطلع منها على آخر المستجدات. وأضاف يقول: الوضع صعب جدًا، خصوصا وأنه يتعين على الناس أن يناضلوا في سبيل الحصول على الطعام.

ولم تخل كلمات البابا فرنسيس من التوقف عند ظاهرة التبدلات المناخية التي يشهدها العالم، وقال إنها ظاهرة “موجودة” فعلا. وفيما يتعلق باليوم العالمي للأطفال، لفت فرنسيس إلى أن هؤلاء الصغار يحملون دائماً رسالة ويعطوننا إمكانية التمتع بقلب شاب. ورداً على سؤال حول وضعه الصحي أجاب أنه بحالة جيدة.

بعدها أكد الحبر الأعظم أنه يوجد مكان للجميع داخل الكنيسة ولفت إلى أن المكان يوجد دائمًا، وفي حال وجود كاهن غير مضياف في إحدى الرعايا، يمكن أن يبحث المؤمنون على رعية أخرى. وختم يقول: “لا تهربوا من الكنيسة. الكنيسة كبيرة جداً، إنها أكثر من معبد، لا تهربوا منها”.

(راديو الفاتيكان)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى