Uncategorized

أخبار الكنيسة الكاثوليكية في مصر.. مسابقة “لوجوس” بكاتدرائية العائلة المقدسة بالكويت للتكوين القبطي الكاثوليكي

أقام التكوين القبطي الكاثوليكي، بكاتدرائية العائلة المقدسة للأقباط الكاثوليك، بدولة الكويت، بقيادة الأب يسى زكريا، راعي الكاتدرائية، وخدّام التكوين، مسابقة “لوجوس” في الإصحاحات الخامسة عشر الأولى من إنجيل ربنا يسوع المسيح، بحسب القديس لوقا، لأبناء التكوين القبطي، من الصف الثالث الابتدائي، وحتى الصف الثالث الثانوي.

الجدير بالذكر أن برنامج “لوغوس” في مراحله، يهدف إلى جمع العائلة حول كلمة الله، فيكون جزء من التعليم في موعد التكوين بالكنيسة. والجزء الأكبر: على المخدوم، وأسرته، حتى يتمكن الجميع من متابعة قراءة كلمة الله، على مدار الأسبوع، كما يتم تنظيم مسابقة كتابية من حين لآخر، لتقييم مستوى أبناء التكوين القبطي، وتزكية روح المنافسة حول كلمة الله.

يوم روحي لأسر خدمة يسوع السجين بأبرشية أبوقرقاص

تحت رعاية نيافة الأنبا بشارة جودة، مطران أبرشية أبوقرقاص وملوي وديرمواس للأقباط الكاثوليك، نظم نشاط يسوع السجين بالإيبارشية، يومًا روحيًا لأسر أعضاء الخدمة، وذلك بمقر المطرانية، تحت شعار “ويكون كل من يدعو باسم الرب يخلص”.

بدأ اليوم بالصلاة، أعقبها كلمة الأب ميخائيل إبراهيم، مسئول الخدمة بالإيبارشية، تلاها، فقرات الترانيم الروحية، بقيادة كورال قلب يسوع، بكنيسة العائلة المقدسة، بملوي.

كذلك، تم تقسيم الحاضرين إلى مجموعات، حيث شارك في اللقاءات الروحية كلٌ من: راهبات الراعي الصالح، راهبات صغيرات قلب يسوع الأقدس، الأخ هاني فرج، من خدام نشاط يسوع السجين بالإيبارشية، كما حضر أيضًا فريق الإرساليات، بقيادة الأب ميخائيل صبحي، راعي كنيسة العذراء ومار يوحنا، بمنسافيس.

بطريرك الأقباط الكاثوليك يترأس قداس المناولة الاحتفالية بكنيسة مار جرجس بالقصيرين

ترأس غبطة أبينا البطريرك الأنبا إبراهيم إسحق، بطريرك الإسكندرية للأقباط الكاثوليك، قداس المناولة الاحتفالية لعدد من أبناء وبنات كنيسة مار جرجس، بالقصيرين.

شارك في الاحتفال الأب مجدي زكي، راعي الكنيسة، والشماس جواو، وعائلات المحتفى بهم، حيث ألقى صاحب الغبطة عظة الذبيحة الإلهية حول “نص المفلوج”.

وأكد الأب البطريرك أهمية دور الجماعة في الحياة، مشيرًا إلى ضرورة التمسك بالغفران في حياتنا، كما ان الخطيئة الفردية تؤثر على الجماعة. كذلك، أجرى غبطته حوارًا مفتوحًا مع المحتفل بهم حول ما تعلموه، خلال فترة الاستعداد للمناولة الاحتفالية.

وشدد بطريرك الأقباط الكاثوليك لأبنائه وبناته أهمية المواظبة على قراءة الكتاب المقدس، وحضور صلاة القداس الإلهي، بانتظام، بالإضافة إلى فعل أعمال الخير.

وفي ختام الذبيحة الإلهية، تم توزيع الهدايا التذكارية على أبناء وبنات المناولة الاحتفالية، الذين بلغ عددهم أربعة عشر فردًا، من قبل غبطة أبينا البطريرك.

(المكتب الإعلامي الكاثوليكي بمصر)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى