رسالة أبلغها السفير البابويّ للأساقفة : البابا يصلي من أجل ضحايا كورونا

أكّد البابا فرنسيس لأساقفة إسبانيا على صلاته لأجل ضحايا فيروس كورونا كوفيد-19، وذلك ضمن رسالة تعزية ، وقد نقل السفير البابويّ الرسالة للأساقفة الذين اجتمع معظمهم عبر الإنترنت لأجل افتتاح جمعيّتهم العموميّة.

 

من ناحيته، شرح المونسنيور برنارديتو أوزا عن “شعور البابا بالقُرب وعن تحيّته وبركته”، قائلاً: “يشرّفني أن أمثّل الحبر الأعظم في إسبانيا، خاصّة لدى مرضى هذا الوباء. ويشرّفني أن أنقل تعازي قداسته وتأكيده على صلاته لأجل جميع العائلات التي اختبرت فقدان أقاربها”.

كما وكرّم السفير البابويّ المعالجين قائلاً: “تستحقّ جهودهم الامتنان من قبل كامل المجتمع، وتابع: “هذا الوضع الذي لا نعرف مدّته سينقضي. لذا يُذكّرنا البابا بهذا المبدأ: بواسطة الإبداع، اعتنوا بالوقت الحاضر. لكن للغد، حضّروا أوقاتاً أفضل لأنّ هذا سيُساعدنا. اعتنوا بأنفسكم للمستقبل. وعندما يحلّ المستقبل، تذكّروا أنّ ما حصل سيأتيكم بالخير، ثمّ ختم بدعوة الجميع إلى السماح للحبّ بأن يُعديهم، وليس الفيروس.

( المصدر زينيت)

فيديوهات مختارة